كلمة المدير العام لسلطة الآثار

تفتتح سلطة الآثار باعتزاز المكتبة الديجيتالية لمخطوطات صحراء يهودا على أسم ليئون ليفي والتي تعرض على الهواء مئات من مخطوطات صحراء يهودا والمكونة من آلاف المقاطع – التي اكتشفت منذ عام 1947 وحتى سنوات الستينات من القرن العشرين في صحراء يهودا وعلى امتداد الضفة الغربية من البحر الميت . هذه المخطوطات موجودة الآن بمتناول يد الجمهور. الصور معروضة بها بجودة عالية وبالامكان الوصول أليها بعدة أمكانية من البحث.

التعاون بين سلطة الآثار وشركة جوجل الإسرائيلية تم بفضل كرم جمعية ليئون ليفي وبدعم سخي من جمعية أركاديه. هم الذين ساهمو بتطوير تقنية تصوير وبرمجة حاسوب متقدم الذي يمكن من عرض مئات المقاطع من مخطوطات صحراء يهودا على شبكة الإنترنيت, برفقة المصادر, وطريقة مريحة لاستخدام الجمهور وطلاب الجامعات والباحثين على حد سواء.

سلطة الآثار بادرت بانشائها المكتبة الديجيتالية لمخطوطات صحراء يهودا على أسم ليئون ليفي ودعمها وهي موجوده الان على الهواء مبشرة بعد 11 عاما من النشر العلمي للمخطوطات وقرابة 65 عام بعد اكتشافها لأول مرة في كهف قمران. هذا هو تجسد لرؤيا سلطة الآثار بفسح المجال للجمهور للوصول بشكل حر الى المخطوطات القديمة من جميع أنحاء العالم. يعتبرافتتاح المكتبة على الشبكة نقطة تحول هامة في تاريخ أحدى المكتشفات التي تعتبر الأهم من بين المخطوطات التي اكتشفت حتى الآن.

— شوكه دورفمن, المدير العام لسلطة الاثار

المكتبه الالكترونية لمخطوطات صحراء يهودا على اسم ليون ليفي